مأذون يتزوج من محامية عرفيا دون علمها بطنطا.. ويشهر بسمعتها

كتبت:الشيماء منصور

رفعت داليا مرسى مصطفى تركى، المحامية دعوى قضائية ضد حسام محمد عبد العزيز مأذون قرية فيشا سليم التابعة لمركز طنطا بمحافظة الغربية. حيث فوجئت بأن مأذون قرية فيشا سليم قد حرر عقد زواج عرفى مزور يفيد تزويجها له وأتهمها بإجهاض حملها بالرغم أنها مازالت فتاة بكرا ولم يسبق لها الزواج منه ولا من غيره .
وقامت المحامية بتحرير محضر رقم 7148 إدارى مركز طنطا تتهم فيه مأذون قرية فيشا سليم بسبها والتشهيير بها بدعوى أنه متزوج منها عرفيا ويريد أن يجعل الزواج رسميا وجاء فى المحضر أن مأذون قر ية فيشا سليم خرج عن التقاليد والأعراف والقانون بالرغم من كونه يعمل مأذونا إلا أنه عمل على الإساءة الى فتاة على حساب سمعتها وشرفها بالإضافة أنه قام بخطف الهاتف المحمول من المدعية داليا مرسى مطفى وقد تحرر محضر أخر برقم 17159 جنح قسم أوب .
وتقدمت المحامية بعقد الزواج العرفى المزمع تحريره بينها وبين مأذون قرية فيشا سليم لمصلحة الطب الشرعى وذلك لبيان صحته من عدمه , وجائت النتيجة بتقرير موقع عليه الدكتورة منى الجوهرى أن المدعوة داليا مرسى مصطفى تركى لم تحرر بخط يدها التوقيعين المنسوب صدورهما لها والثابتين على المستند المقدم .
وتحولت القضية الى قضية رأى عام لتشغل بال مواطنى محافظة الغربية بالكامل الذين طالبوا بإقالة ماذون قرية فيشا سليم من منصبه وخاصة بعدما ثبت للجميع بأنه يتلاعب بالقانون على حساب الأبرياء الشرفاء من أجل إبتزازهم , كما أن نفس الشخص يجمع ما بين وظيفتين حيث أنه يعمل ماذونا وموظفا بمديرية القوى العاملة بالغربية .


Advertisements